القائمة الرئيسية
شبكة MJ7.org
الأقسام و التصانيف
الدول و المناطق

قلبه كالطفل الصغير - شبكة MJ7.org
قلبه كالطفل الصغير        
الكاتب : محمد جمال الذياب
متابعة كاتب الموضوع
[ 2016-05-11 ]  |  [ 16:09:55 ]

قلبه كالطفل الصغير

استيقظ صباحا ... تناول الفطور مع عائلته

كان التلفاز على نفس القناة التي يرغب بمشاهدتها كل يوم بمثل هذا الوقت

ابنه سمير ذو العامين كان يلاحق قطته البيضاء التي ترفض اللعب معه

كل ما تفضله تلك القطة هو الكسل و النظر باستغراب لكل ما يجري

إلّا أن سمير كان يعرف ما يجبر قطته على اللعب معه 

انها كرة خيوط الصوف التي خبأتها أمه عنه في نفس المكان كما كل مرة

كان كوب الشاي بيده يراقب طفله و يبتسم

خرج لعمله كما كل يوم 

الطريق الى عمله يسغرق 45 دقيقة ذهابة و ربما أكثر من ساعة إيابا

نظر لساعته و تحسر على كل هذا الوقت الذي يصرفه من عمره للوصول لطريق مسدود

وصل لعمله ... عاتبه المدير ذو الستون عاما على تأخره كما كل يوم و رد بابتسامة صفراء ككل يوم أيضا

يعرف تماما بأن هذا المدير لن يستغني عنه بأي ثمن لأنه لن يجد شخص يقوم بعمله مقابل هذا الأجر كما يعلم بأنه لا يستطيع المخاطرة بعمله الوحيد الذي لا يجيد غيره

خصوصا بهذا الوقت

هذا الوقت الذي استمر 7 أعوام

باشر بعمله و قام بتنظيف الغرفة التي أخلاها أحمد ... المريض الذي شغل الغرفة لأكثر من شهر ...

شعر بفرحة غامرة لأنه سيتمكن من مباشرة عمله الإضافي الجديد الذي وُعد به من أحمد الذي شعر برغبة عارمة بتقديم شيء لهذا العامل النشيط

خرج من الغرفة ليرى طفلين يبكيان حال دخول والدهما لغرفة العمليات لإزالة الزائدة الدودية ....

نظر لهما ... حاول التجاهل ... لكن الدموع ملأت عينه أيضا ... و لم يعرف السبب

أنهى عمله ... عاد للمنزل و ما ان فتح الباب حتى ركض ولده ليعانقه .... إلا انه توقف قبل أن يصل إليه بعد أن اختفت البسمة التي كانت على وجهه وعاد ليتابع الرسوم المتحركة

استغرب في البداية ... لكنه أدرك أنه نسي إحضار قطعة البسكوت التي يجلبها لولده كل يوم ... و هذا ما لاحظه الولد الذي كان يتوق لها

و نسي معها جلب كل كل أغراض المنزل التي تم طلبها منه

توجه مباشرة لتغيير ملابسه و النوم دون تناول الغداء ... لأنه علم أنها الطريقة الوحيدة التي تجنبه النزول مرة أخرى قبل أن يأخذ قسطاً من الراحة

لم يعرف سبب تأثره المفرط بما حوله ... و ربما لم يفده هذا التأثر كثيراً طوال السنوات ال 7 الماضية

لكنه جعله يدرك يوماً بعد يوم ... أكثر فأكثر ... كم هو إنسان


  التصانيف :   :: تصنيف المواضيع العام     
وقت و تاريخ آخر تعديل : [ 2016-05-11 ] [ 16:27:12 ] بواسطة : [ mjxp7 - محمد جمال الذياب ( مدير ) ]
الكاتب
mjxp7 - محمد جمال الذياب  (مدير)

كاتب :: مبرمج :: مطور

متخصص بتطوير أنظمة إدارة المحتوى

 
مراسلة   متابعة
متابعة الموضوع
إضافة للمفضلة
مراسلة كاتب الموضوع
إضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق
كود التحقق ( أدخل الرمز الظاهر )
تطوير الموقع : MJ7.org